القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الكتب

خواطر | كلمات رائعة حول جيل الالفينيات و مقاومته للحياة


خواطر | كلمات رائعة حول جيل الالفينيات و مقاومته للحياة

خواطر: لا تيأس


أحياناً تصفعك الدنيا بقوة . ونتيجة الصفعه أما آلم يهلكك او توقظ فيك موهبة وهبها الله لك لكنك تركتها في سباتها تنعم . فلا تيأس من أول عثرات حياتك


الكاتب : حنين الدلفي    الاهداء :  الى أصدقائي وكل شخص يظن ان الحياة لم تنصفهُ يوماً ❤

خواطر : جيل الالفينيات


مواليد 2000 من هم .. !
_ في رأي العامة : .. نحن مجرد اطفال تفتحت اعيننا على الحداثه و التطور ، مجرد مدمنيين على الانترنت
_ رأي الاهل : اننا مجرد بائسيين مصابيين بمرض التوحد لا نأكل گالبشر معهم و لا يرونا سوى ساعات نستمع للأغاني لفترة طويلة خاليين من القوة و الحيوية ..
اما حقيقتنا في الواقع
نحن أشخاص كرهنا الواقع .. كرهنا الأشياء الكادبة المزيفة لا شئ يعبر عنا سوى إقتباسات الكترونية سوى أغاني اجنبية نمجد الاشياء البسيطة التي يسخر منها البالغون مشاعرنا أعطينها في سن غيرنا أحلامنا تحطمت خارت قوانا أنطفأنا نحن مواليد الواقع المر و المجتمع المزيف 🙂
حسنا سأخبركم شىيئا .... صحيح اننا ولدنا في وقت متأخر عنكم لكن ...!!
أوتعلمون شيئا ...ولدنا في عصر تقدم فيه كل شئ ليجعل بذلك عقولنا تعود ادراجها للوراء .... نحن من ولدنا في عصر التمرد ... ولدنا في زمن الحروب و الفتن ... ولدنا و لازلنا الى الآن نستمع لقصص الجدة او الآباء .... يومياتهم و حياتهم التي كانت جميلة لحد انها تشعرك بالنشوة بمجرد تذكرها .... كانت خالية من التطور و الحداثه .... لكنها كانت مليئة بالحب و الامل و الرغبة في العيش
نحن من سلبت طفولتنا لتتسبب بواقع مرير يجبرنا على الشيخوخة في وقت مبكر ..... نحن من تنطفأ شمعة احلامهم شيئا فشيئا ... نحن المجبرون على السير في نفق الظلام رغم اننا لا نعلم ما ان كنا سنرى بصيص الامل يوما ما
اجل نحن أولئك ☝ و في نفس الوقت نحن هؤلاء يا صديقي ... 👈 نحن من سنستمر في طريقنا نحن المليئون بالخيبات لكن سنستمر الى ان نصل للقمة
سننجح يوما ما سنفرح .... و سنعيش ✊ لاننا خلقنا هكذا ....ولم نخلق عبثا ابدا .... 💘
#نحن مواليد الالفينات يا أعزائي ... لهذا لا تستخفوا بنا (•ᴗ•)❤



الكاتب : Park Ssong Yeol   الاهداء :    الى والدي الذان لا طالما اعتمدت عليهما الى عائلتي بشكل عام و صديقي ايناس❤️
.

خواطر : الرحلة 


نبكي ثم نسكت نحزن و نفرح....
تمر اللحظات و لا نشعر ُبها إلا بعدما تنتهي،
ما أصعب الذكريات !!
حين تأخذنا إلى عبق الماضي و نسافرُ إلى مسافات بعيدة ، و عندما نعود نجدُ أنفسنا في دوامة المستقبل و قد فاتتنا محطة الحاضر لنعيش فيه و نعيش لحظاته المعقدة و البسيطة،المضحكة و المبكية في نفس الوقت .
ليكون بلمحة بصر ماض ٍ نشتاق إليه

الكاتب :  Suhail Najim    الاهداء :  لصفحة عميد الكتب ❤️

أعزائي الكرام ليكن في علمكم جميعا . يحق لكل عضو أن ينشر كتاباته سواء كانت شعر ، قصة أو خواطر ..ومن يريد ذلك يرسل كتاباته على Émail التالي :
books.3amid@gmail.com

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق



 نتمنى أن يكون قد اعجبكم هذا الموضوع الذي نشاركه معكم 
عميد الكتب دائما في الخدمة  
لا تنسى وضع تعليق  من اجل دعمنا و شكرا 
تحميل تطبيق الكتب