القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الكتب

خواطر | كلمات متنوعة ملائمة لجميع الفئات و الاعمار


خواطر | كلمات متنوعة ملائمة لجميع الفئات و الاعمار

خواطر: تغرنك الدنيا


لا #تغرنك الدنيا وما #فيها
فالله #يوما_ما هو #منهيها
وإن #لي في الدنيا #أحبة
#فرقت بيننا مع الزمن #مساعيها
#فانية هي الدنيا #مخادعة
#كثيرة هي #أساميها
وإني #قد_عرفت فيها #إخوة
#هيا_وما_فيها لهم #أفديها
........ فأنت يا من تركت #الدين
أ أنت السعيد أم أنت #الحزين
أ أنت الغني أم أنت #المسكين
أفلم تلاحظ تعاقب الأيام و #السنين
أو لم يأخذك أبدا للتغيير شوق أو #حنين
إذن أين المفر من يوم العقاب #أين
وأنت تريد أن تلاقي ربك خال #اليدين
فنصيحتي:
تب والله لك إن شاء #معين
أدعوا دعاءا لله تتبعه كلمة #امين

الكاتب :  Mohamed Abida   الاهداء :   لمن غرته الدنيا ❤

خواطر : رأيتها وياليتني ذكريات واآهات


ارأيتها وياليتني لم أرى وتمنيت لو أني لا. أرى
مرت بقربي. فعاينتها
بعين يكاد يسيل دمعها
راحت ورحت بنفسيامتحدثا
اجبان انا ام انه حبها
وليت للبيت متثاقلا
وعادت بي الذكريات ليومها
يوم عشقت الريم والفتها
فغابت وغيبت قلبي بثنايا شعرها
كانت كما عشقتها دوما بضحكتها
تغار منها السهام لنظرات عيونها
فتأبى ان تستريح الشموس بقربها
طالت وان طالت فترات غيابها
ليال سوداء افتقدت لنجومها
فكانت ريم نجمتي الابدية فاخفيتها
بقلبي ولقلمي اشتكيت غيابها
فيا ريم ردي في الغريب روحه
وبالود قاسميه فلولاك الحياة لا معنى لها…………

13/03/2018 كتبت على الساعة 02.08


الكاتب :  صبري بوعجيلة   الاهداء : إلى رفيقة الطفولة ذات الضحكة لخجولة .الى كيانها أينما كانت .متمنيا أن تقرأها وتحسن الفهم والانصات❤️
.

خواطر : لقد انتهيت


انتهيت منك وأصبحت مغفلا كما يريد هذا العالم أصبحت حقيرا وأنانيا وعن قريب نرجسيا ولما لا أنت وهذا العالم التافه تحبون هذه الأشكال ........إليك ...رغم أنني أعلم أنك غبي لا تقرأ ......وستنجب حفنة من الأغبياء مثلك و لكن عزائي الوحيد أنني لن أتكرر في حياتك أبدا ......شكرا لحياتك لأنها رمتني خارجا
الكاتب :   Fatma Ali    الاهداء :  إلى الجميع ❤️

أعزائي الكرام ليكن في علمكم جميعا . يحق لكل عضو أن ينشر كتاباته سواء كانت شعر ، قصة أو خواطر ..ومن يريد ذلك يرسل كتاباته على Émail التالي :
books.3amid@gmail.com

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات



 نتمنى أن يكون قد اعجبكم هذا الموضوع الذي نشاركه معكم 
عميد الكتب دائما في الخدمة  
لا تنسى وضع تعليق  من اجل دعمنا و شكرا 
تحميل تطبيق الكتب